الأخبارتكنولوجيامنوعات

آبل تؤمن أجهزتها من برمجيات تجسس صهيونية

أطلقت شركة “آبل” تحديثًا عاجلاً لإعدادات الحماية الأمنية في أجهزتها، في أعقاب تقارير كشفت عن برمجيات تجسس جديدة يُرجحُ أنها عائدة لشركة “أن أس أو” الصهيونية.
وحسبما كشفته سيتيزن لاب، مجموعة مراقبة مستقلة معنية بالأمن الإلكتروني، فإنه تم العُثور على هذه البرمجيات الخبيثة في هاتف ناشط سعودي مُعارض.
وحسبما كشفه اختصاصيون في مجال أمن شبكات الأنترنت، فإن هذه البرمجيات تُستخدم من شركة “أن أس أو” لاستخلاص البيانات والتحكم عن بعد بالأجهزة.
وأوضحت سيتيزن لاب أن الشركة الصُهيونية طورت أداة يُمكنُ من خلالها اختراق هواتف بأسلوب غير مسبوق لم يستخدمه أحد من قبل.
ورجحت أن تلك الأداة بدأ استخدامها بالفعل في فيفري الماضي.
وتكمن أهمية هذا الاكتشاف في طبيعة الثغرة الإلكترونية التي تحدثها تلك البرمجيات الخبيثة الخطيرة المعروفة باسم “بيغاسوس”، إذ لا تحتاج لتفاعل من قبل مستخدم الهاتف حتى يتم الاختراق. كما يمكن لتلك الأداة اختراق جميع نظم التشغيل التي طورتها شركة أبل، منتجة هواتف آيفون، والتي تتضمن IOS، وOSX، و watchOS باستثناء النظم التي يتم تحديثها يوم الاثنين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى