الأخبارثقافة

“سولا”.. يحصد جائزتين بمهرجان مالمو للفيلم العربي

للمخرج إسعاد صلاح

الجزائر- حصد الفيلم الجزائري “سولا” للمخرج إسعاد صلاح، جائزتين في ختام فعاليات مهرجان مالمو للفيلم العربي بالسويد.

وكتب إسعاد على حسابه بفيسبوك قائلا: ” سعيد جدا بفوز الفيلم سولا على جائزتين بمهرجان مالمو للفلم العربي.

وأضاف إسعاد:”جائزة أحسن فيلم  وجائزة أحسن ممثلة لسولا بحري، شكرا لفريق المهرجان وعلى رأسهم مدير المهرجان محمد قبلاوي شكرا لفريق الفلم و كل الشركاء”.

يروي “سولا”.. قصة سولا، أم عزباء، يطردها والدها من بيت العائلة لتجد نفسها ورضيعها بلا مأوي، تحاول سولا إيجاد مكان آمن فتضطر لقضاء الليلة تتنقل من سيارة لأخرى مع عدة أشخاص، وطوال ليلة مليئة بالأحداث بين شوارع الجزائر، تحاول سولا أن تغير مصيرها ولكن للقدر رأي آخر.

الفيلم من تأليف وإخراج وإنتاج صلاح إسعاد وشاركه في كتابة السيناريو سولا بحري التي ألهمته لقصة الفيلم لذلك طلب منها آداء دور البطولة الذي يجسد شخصيتها، وإنتاج شركة إسعاد للإنتاج الأفلام (الأخوة تقي الدين، عبد الغفور وصلاح إسعاد)، ويشارك في بطولته سولا بحري وإيذير بن عيبوش وفرانك إيفري، وتتولى شركة  ماد سوليشون مهام توزيعه وتسويقه عربياً.

وشارك في بطولة هذا العمل، وهو من إنتاج مشترك جزائري سعودي قطري فرنسي، كل من سولا بحري وإيدير بن عيبوش وفرانك إيفري، وقد كتب له السيناريو كل من المخرج والممثلة سولا بحري، حيث استلهمت قصته أساسا من حياتها الشخصية.

وكان العرض العالمي الأول لـ “سولا” بمهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي بجدة بالسعودية في 2021 بينما عرض بالجزائر الشهر الماضي، كما شارك مؤخرا بمهرجان بيروت الدولي لسينما المرأة بلبنان أين توج بجائزة أفضل فيلم روائي طويل.

وشهدت الطبعة 12 لمهرجان مالمو للفيلم العربي عرض 56 فيلما تمثل 14 بلدا عربيا وأخرى غربية (في إطار الإنتاج المشترك)، بينها 31 فيلما طويلا و25 فيلما قصيرا.

وتأسس هذا المهرجان في 2011 بهدف بناء الجسور بين الثقافة العربية والثقافات الغربية اعتمادا على الفيلم كلغة بصرية عالمية، وهو أكبر مهرجان مخصص للفيلم العربي خارج المنطقة العربية، وفقا للقائمين عليه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى