الأخبارالعالم

بكين: بلينكن ينشر أكاذيب ويضخم التهديد الصيني

علقت وزارة الخارجية الصينية، الجمعة، على تصريحات وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن، بأن الصين تشكل تحديا للنظام الدولي، بالقول إن ذلك تشويها للحقيقة.

وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية، وانغ ون بين، خلال إحاطة إعلامية: “أفاد الجانب الأمريكي أن الصين تشكل أخطر تحد للنظام العالمي على المدى البعيد، وهذا تشويه للحقيقة، فالصين كانت دائما وستظل المدافع عن النظام الدولي”.

وشدد على أن بلينكن “ينشر معلومات كاذبة”، ويضخم “التهديد الصيني”، ويشوه عمدا السياسة الخارجية والداخلية للصين من أجل “تقييد تنمية الصين”.

وتابع: “الصين تعبر عن استيائها الشديد واحتجاجها القوي”.

ووصف وزير الخارجية الأمريكي، أمس الخميس، في خطاب حول سياسية الولايات المتحدة تجاه الصين، بأنها تشكل “أكبر تحد يواجهه النظام العالمي على المدى البعيد”، معربا في الوقت ذاته عن أمل بلاده واستعدادها في توسيع قنوات الاتصال المباشرة مع الصين، حول مختلف القضايا.

وأكد بلينكن أن الولايات المتحدة “لا تبحث عن نزاع أو حرب باردة” مع الصين، مضيفا “على العكس، نحن نهدف إلى تجنب كلا الأمرين”.

وتشهد العلاقات بين الولايات المتحدة والصين توترا، على خلفية الخلاف القائم بين البلدين حول وضع تايوان، التي تعتبرها الصين جزءا لا يتجزأ من أراضيها.

ووجهت الصين في وقت سابق، تحذيرا إلى واشنطن، دعتها خلاله إلى توخي الحذر أثناء الإدلاء بتصريحات تتعلق بتايوان، وذلك بعد أن أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن، أن بلاده مستعدة للتدخل عسكريا في تايون، في حال تعرضها “للغزو من جانب الصين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى